جينات دهون البطن ترتبط بخطر الإصابة بالسكري

0

كشفت دراسة حديثة نشرتها مجلة «Nature Genetics»، أن دهون البطن ترتبط بخطر الإصابة بمرض السكري بشكل واضح.
وتعاون الباحثون بجامعة أكسفورد ومجلس الأبحاث الطبية والكلية الملكية بلندن وجامعة كاليفورنيا ولوس أنجلوس وجامعة بنسلفانيا في فيلادلفيا، في إعداد هذه الدراسة.
وكشف الباحثون أن هناك جين يسمى KLF14، والذي يتحكم في الطريقة التي يتم بها تخزين الدهون بالجسم، ويسبب تغير هذا الجين تراكم الدهون في الفخذين لدى النساء بدلا من البطن، بل ويزداد خطر الإصابة لدى النساء اللواتي ورثن هذا الجين من أمهاتهن، حيث يصبحن معرضين بنسبة 30% لتطور مرض السكري.
وقال مارك مكارثي، الأستاذ بجامعة أكسفورد والمؤلف المشارك بالدراسة، إنه من المعروف أن زيادة الوزن تزيد خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، إلا أن هذه الدراسة توضح أن جميع الدهون ليست متساوية.
وأضاف «مكارثي»: «وفي هذه الدراسة، نحدد أن هناك جين رئيسي موجود لدى النساء يحدد إذا كانت الدهون الزائدة تم تخزينها حول الفخذين (والتي لا ترتبط بالمتلازمة الأيضية) أو الدهون المخزنة حول الخصر والتي تزيد خطر الإصابة بمرض السكري».
ويأمل الباحثون أن تمهد النتائج الحديثة الطريق لدراسة علاجات لمرض السكري من النوع الثاني، في حين لم تتطرق هذه الدراسة إلى مكان وكيفية عمل جين KLF14 في الجسم وتأثيره على النساء، وهو ما يجب أن تتناوله الدراسات المستقبلية.
(الكونسلتو)